قصة عن الجن العاشق حدثت بالفعل في الأردن

الصفحة الرئيسية

قصة عن الجن العاشق حدثت بالفعل في الأردن

قصة عن الجن العاشق حدثت بالفعل في الأردن

قصة عن الجن العاشق حدثت بالفعل في الأردن


أهلا بيكم في قصة جديدة في مدونة قصص عم جوهر أقدم لكم قصص جن و رعب مخيفة .

قصص جن ورعب

شاب أسمه صالح أتجوز من وحدة قريبه له و ساكن في بيت صغير في القرية الي ساكن فيها من قبل . البيت كان بعيد شويه عن معظم القرية و كان وراه منطقة فاضيه ( خالية ) كبيرة زي الصحراء .الصباح كان صالح كان بينزل الشغل و زوجتة كانت في البيت بتنظف و تجهز الأكل للزوج لحد ما يرجع . وحياة صالح و زوجته كانت مستقرة و سعيدة خصوصاً أن ربنا رزقهم بعد فترة بولد و بنت و بعد حوالي كام سنه زوجت صالح حصلها مرض مفاجأ و توفاها الله و بعد مرور شهرين من وفاتها كان صالح لما بيرجع من شغله كان بيلاقي البيت نظيف و كمان في أكل متجهز له و جاهز علي أن يأكله فوراً. بدأ يسأل أولاده هو مين الي عمل ده و كانت أجابتهم مانعرفش و أننا مشفناش مين الي عمل كده.

كانت حاجه غيربة بالنسبة لصالح وفي يوم صالح لما نيم أولاده و دخل ينام صحي علي صوت حد ماشي في البيت كانت خطوات ثقيلة بس كانت سريعة صالح فكر أن ممكن يكون حرامي أو أكيد ده حرامي في البيت. صالح أمن مكانه كانت كل أنوار البيت مطفية تقريبا الكهرباء كانت مقطوعة بعد شويه شاف نور بنفسجي أو موڨ أو درجة غامقة منه جاءت من ناحية الحمام و باب الحمام كان مفتوح قرب أكثر من الحمام سمع صوت زي ما يكون حد بيهن أو بيدندن و لكن بصوت مرعب ....و شاف في وسط الحمام وحدة ست واقفه و موطيه وشها و مسكه مشط و بتسرح شعرها كانت كل ما بتصرح شعرها كان بيطول أكثر و فضل يطول لحد ما لمس الأرض هي مكنتش وخده بالها أن في حد بيبص عليها و كانت مركزه جدا في موضوع تسريح الشعر و وقفه أمام المرأة و بتكمل تسريح شعرها لكن في لحظة........

بصت لي ة أختفت....فضل صالح في مكانه مرعوب و مزهول و بعدها نور البيت كله نور و ملقاش لمكانها أي أثر سوي خسلة من شعرها طولها حوالي 10 سنتي متر شال الخسلة من علي أرض الحمام و رجع لغرفته حطها داخل الكيس و شلها في الدولاب ثاني يوم لما خلص الشغل و رجع البيت و كالعادة لقي البيت مترتب و لقي الأكل موجود و جاهز و أولاده قال له : بصراحه أحنا عارفين من الي بتعمل الأكل و بتنظف البيت . قال لهم صالح : لما أنتوا عارفين مابتقلوش ليه . قال له : هي قالت لنا لو قلنا لك مش هتساعدنا تاني و مش هتيجي تقعد معانا تاني بس لما لقينا حضرتك موصر أن أنت تعرف ماينفعش نكذب عليك يا بابا.

لما وصفولوا شكلها كانت نفس أوصاف الست الي شفها أمبارح في الحمام و كانوا بيقلولوا أن شعرها طويل جدااا . قالهم صالح : هي فين ؟ . قالولوا: لا هي بتخبط و تدخل تعمل الطلبات و بعد كده مابنشفهاش و منعرفش هي بتخرج أمتي أصلا من البيت .

في نفس اليوم راح صالح لواحد قي القرية بيقول أن له كرامات و بيفهم في الجن و التعامل معاها . صالح حكالوا كل الي حصل قال له : ملهاش غير تفسير واحد الي بتظهر هي جنية عاشقة فسأله صالح : طب هي مأزية و لا غير مأزية قاله له : لا مش مأزية خالص ولا عاوزه تأزيك ولا تأزي أولادك هي بتحبك و كمان هي لما بتدخل تعمل البيت و الأكل و تنظف هي كل ده غرضها أنها تسعدك . وختم صالح كلامه معاه بطريقة أن ممكن يستدعيها بيها و بعد كده روح صالح و باليل أستني لما الأولاد كلهم ناموا و خد خسلة الشعر الي كانت سابتها و دخل الحمام و حط خسلة الشعر علي الأرض و بعدين بناءً علي طلبات الراجل الذي له كرامات كان جايب معاه قطة صغيرة سوداء و كان حططاها في صندوق و حططها خارج اليبت و غرز سكينة في جنب من القطة و مقتلهاش ولا حتي دبحها ولكنه غرز فقط و فضل يضغط علي مكان الجرح لحد ما نزل دم كثير علي خسلة الشعر.

بعدها القطة طلعت تجري وهو مركزش معاها ...لما بص علي خسلة الشعر لقي الشعر كان بيمتص الدم و كأنه بيتغذي عليه ...صرخة هزت البيت كله و خلت باب الحمام يترزع و يتقفل و كل أنوار البيت أطفت و ظهر في الحمام الضوء البنفسجي الغيرب من جديد و بدأت خسلة الشعر تكبر و يظهر و يظهر منها و يتجسم جسم الجنية ...في الأول اكنت حاجه شبيها بالدخان و بعدين بدأت تظهر الرأس و اليدين و الجسم كامل و وقفت و بصتله بمنتهي الغضب و صرخــــــــت و بعد الصرخة دي أختفت صالح ماكنش فاهم نظرة الغضب الي في عنيها هو ماعملش حاجه غير أن الراجل الي عنده كرامات قال له عليها و أن يحضرها بيها.


ثاني يوم راح للراجل فوراً و قال له علي الي حصل و قال له : هو وارد تكون أتأذت من تحضيرها أو من دم القطة ده بيحصل أحيانا أرجع بيتك بدري النهارده و هتلقيها . طبعا رجع صالح في اليوم ده بدري قبل ميعاده لقي الأولاد قاعدين بيكلوا و هي قاعدة علي كرسي السفرة معاهم أتفزع أول ما شفها قاعده معاهم مع أن ملامحها كانت قريبة جداا من البشر أو تكاد تكون ملامح بشرية. طلب صالح من الأولاد أنهم يدخلوا الغرفة و قال لها : أنتي مين ؟ .... قالت له: أنا فاعلة خير في بيتك لأولادك و أنا من الجن أعيش في منزلك منذ وفاة زوجتك ولا أريد أذاءك ولا أذاء أطفالك .

و دار حوار ما بين صالح و بين الجنيه العاشقة لدرجه أن هما شبه خدوا علي  بعض و أتكرر أن يشوفها في البيت بعد كده أكثر من مرة و بأ يألف وجودها لحد ما في مرة قالت له: أنا بعرض عليك الزواج . أنتوا متخيلين رد صالح أيه ؟ ....صالح وافق. قالت له لازم قبلها أنك تيجي عندنا. فسألها يعني أيه أجي عندكم ؟! قالت له: لازم تزورنا.

باقي القصة أن قبيلة الجنية العاشقة كانت عايشه في منطقة أسمها بأر برهوت . صالح خذ نفسه ثاني يوم و راح هناك ....كانت منطقة جبلية فضل ماشي فيها لحد ما وصل لحاجه زي مغارة و شافي علي باب المغارة تعبان كبير التعبان دخل جوه فوراً و صالح دخل وراه و لما وصل جوه لقي رجل عجوز ضخم قاعد علي صخرة و حولين الراجل ده مخلوقات منها القصير و منها الطويل أشباه بني أدمين لكن رجليهم شبيه بالحيوانات عندهم حوافر طويلة جدااا و كانوا بيبصوا لصالح و ملامحهم منتهي الجنون و عنيهم مبرأه لا بترمش و لا بتتحرك و بدأ يدور الحوار و النقاش و صالح بيقول أن هو طلب الزواج من الجنية و أن الي حصل أنهم وفقوا علي موضوع الجواز لكن أشطرتوا عليه أن يخلي المنطقة الي ساكن فيها من كل الحيوانات و خصوصاً القطط و الكلاب عشان هما لازم يجوا يزوروه و كمان طلبوا منه أن مايحولش يمشوا وراهم أو يعرف هما ( أتوا من أين ) جايين منين أو ريحين فين و فعلا لما صالح رجع البيت حط في الشارع سم و تسبب في أن موت عشرات القطط و الكلاب الي موجوده في المنطقة.

.....وفجأه سمع صوت عالي جي من الصحراء الي وراه و شاف دوامة تراب كبيرة بتقرب و سمع جواها صرخات كثير....( بعد قليل )شويه و رجعت الدوامة للوراء و زادت الصرخات فيها و أختفت ....القبيلة بتاعت الجنية قالوا أنهم فعلا جايين و لكن هما تراجعوا . أنا معملتش حاجه تخليهم يتراجعوا لازم أروح وراهم بس أنا عارف أنهم أشطرتوا عليه أن أنا ماحولش أمشي وراهم أو أعرف طريقهم أو سكتهم ...لكن صالح فضل ماشي و موجه الغراب أو التراب لما  رجعت كانت رجعت ناحية مقابر و لم أثار حوافر حيوانات علي الأرض و ماشي وراء الحوافر و لقي قبر مفتوح شاف الرجل العجوز قاعد أمامه و حوليه باقي أفراد قبيلة الجن كلهم المره دي قامولوا و بصولوا بمنتهي الغضب و ظهرت الجنية من وسطهم و عرف منها أنهم أطروا يرجعوا لأن كان في ذئب في المنطقة و ان هما بيخافوا جدا من وجود الذئاب....صالح حاول يتكلم و يعتذر هو فعلا مكنش يعرف أن في ذئب موجود عنده في المنطقة و في جنيه قالت أن هم عاوزين يأذوا صالح هو و أولاده لأنه مالتزمش بالعهد و صالح حاول يتكلم أو يناقش أو يدافع و هي كمان و بعد نقاش طويل قالت له أنهم فعلا خلاص سمحوك.

رجع صالح بيته و لما رجع البيت لقي عجل أسود مربوط أمامه البيت عنده و دخل البيت لقي الجنية و قالت له بمنتهي السعادة هما وافقوا علي جوازنا خلاص و أن العجل ده هدية منهم بس بشرط أن العجل ده ميدبحش و الي حصل أن صالح بيكمل و بيقول أن نفذ العهد و حافظ علي العجل ده و كان بيربيه و أتجوز من الجنيه و بيقسم أن حياته معاها كانت من أجمل و أحلا الأيام الي مر بيها .لكن أي حاجه ربنا سبحانه و تعالي حرمها علينا نهايتها فيها كارثة و الي حصل أن أولاد صالح بدؤا يمرضوا و يصابوا بلوثه عقلية و أمراض نفسية و بدؤا كلهم يصرخوا باليل و بيقولوا أنهم بيشوفوا عفاريت كتير في البيت و سأل صالح زوجته قال لها: هما بيجوا ؟ قالت له: أنا مقدرش أقول لهم مايجوش هما خلاص مجرد ما أحنا أتجوزنا هما بقوا أهل البيت زيهم زيك و زي أولادك.

صالح طلب منها ان هو يقابلهم لكن قالت له أنهم رافضين. راح صالح المغارة الي قبلهم في أول مرة لكن شاف أبشع وجوه ممكن يشوفها و بيقول قالولوا أن أنت جيت و أن أنت غير مسموح ليك المرة بالمجئ و أنتقامنا هيكون منا أبشع مما تتخيل. و لما رجع صالح البيت لقي زوجته الجنية العاشقة مدبوحه و متعلقة في الصالة و كان بينزل منها دم أسود مغرق الأرض أما أولاده فختفوا كلهم. فضل صالح لمدة شهور يبحث عن أولاده و خد أصدقاءه و راح الكهف و لكنهم ماشافوش أي حاجه.
صالح فين دلوقتي صالح في مستشفي الأمراض العقلية كتب مذكراته و أداها لواحد من أصدقاءه و البعض بيقول أن المذكرات دي جزء من تخاريف المرض العقلي الي أصيب به و أن أولاد صالح أختفوا و هو السبب في أختفاءهم و البعض بيقسم أن صالح متزن جدااا و عاقل جدا و أن كل الي بيحكيه حصل ...أنت شايف أيه ؟.

قصص جن ورعب

أعلان

google-playkhamsatmostaqltradent