-->
U3F1ZWV6ZTMwOTg3NTI2OTNfQWN0aXZhdGlvbjM1MTA0NTk2MjAx
أعلان

توأم الموت أقوي قصص الرعب

توأم الموت أقوي قصص الرعب

توأم الموت أقوي قصص الرعب
قصص رعب مخيفة , فصص رعب تخيف من يقرأها , قصة توأم الموت 

توأم الموت

أنا عارف ان كل الي بيموت مبيرجعش تاني عارف ده و وائق منه تماما لاكن كل ده نسيته لما أخويا التوأم وليد مات عارف يعني أيه أخوك يموووت ؟ عارف يعني أيه نصفك الثاني يموت ؟ أحساس صعب جدا عمره ما يحسه غير الي جربه هيبيقي أنا الدنيا و الاحداث خدتني و نسيت أعرفكم بنفسي أنا أسمي وائل أنا مدرس و عايش لوحدي و تقدروا تقولوا مقطوع من شجرة الوحيد الي كان بقيلي في الدنيا كان وليد أخويا و خلاص مات بعد ما وليد مات بدأت أدور علي أي طريقة أرجع بيها الميت للحياة أيوه هو ده الي كنت بفكر فيه قرأت كتير و قرأت أن ممكن في حجات غريبة ممكن تتعمل و تعاويز و طلاصم وحجات خاصة بعالم السحر ممكن ترجع الميتين ده لدرجه أن كان في فيلم أسمه مقبرة الحيوانات الأليفة شوفته و عرفت أذا الهنود قدروا يعملوا حاجه زي كده طبعا كل ده أساطير و تخريف لاكن الي كان في موقف زي موقفي أنا غصب عنه هيفكر بالشكل ده

قولوا عليه مجنون او مختل عقليا قولوا الي أنتوا عوزين تقلوه أنا جي بس أحكلكم التجربة بتعتب النهارده . دورت في الكتب القديمة و لفيت علي ناس عرافين و دجالين كتير الغريبة أني لما دورت في الموضوع ده لقيت نفسي بدخل لعالم تاني . عالم مجهول لقيت أن أنا مش أول يدور علي فكرة في السكة دي و مش أول واحد يحاول يرجع حد مات . الي فكر يرجع مراته و الي فكر يرجع أبوه و الي فكر يرجع أخوه زيي كده بالظبط . لاكن الغريبة أني قريت عن تجارب ناس رجعوا فعلا من الموت . تجارب غريبة بيقولوا عليها ناس وصولوا لمرحلة قريبه أوووي من الموت و رجعوا تاني مبيبقوش ماتوا تماما و شافوا حاجه أٍسمها الممر الأبيض و حجات كده ممكن أحكلكوا عنها بعدين .

المهم الي بيدور علي حاجه حتي لو هي غلط و حرام و عاوز يوصلها... هيوصلها. مش مهم بقي تتحقق أو ما تتحققش المهم أنه بيوصلها في الأخر . الصدفة وصلتني لشخص أو ممكن تقولوا عليه من الي بيسموا نفسهم المعالجين الروحانيين قال لي ممكن أنه يساعدني أسمه دكتور ردوان كلامه كان عامل زي البلسم و السحر عارف لما تبقي محتاج كلام معين من شخص و يقولهولك بالظبط ؟ هو ده الي حصل معايا .أتفقت معاه أن أنا هجيب له جثة أخويا أرحله البيت بتاعه . أنا مبكذبش الي أنا بقوله ده حصل أستنيت باليل و رحت المقابر كنا في نص الليل بالظبط  و كان في أصوات غريبة جدا حاجه زي ما يكون ناس بتهمس صوت ناس بتهمس في ودني اليمين و ناس بتهمس في ودني الشمال و حاسس بخطوات ماشيه ورايا! لاكن الهمس بدأ يعلي و الصوت بدأ يعلي

و بدأت أحس أن في ناس ماسيه حواليه كل الي قدرت أعمله حطيت يدي علي وداني عشان مش عاوز أسمع صوت أي حد و بدأت أقولهم أسكتوا أنا مش عاوز أسمع صوت حد و لاكن الموضوع تخطي مرحلة السمع لأني بدأت أشوف حاجه زي خيالات لكائنات قصيرة بتجري أمامي .أه أنا في الظلمة لاكني شايف يمكن الأضائة الخافتة الي موجوده في المقابر ما بين كل عمود و عمود أمتار كتـــــــير لاكني شايف رميت كل ده وراء ظهري و بدأت أكسر في باب التربة بتاعت أخويا فضلت أخبط أخبط أخبط لحد ما الباب أتفتح بمجرد أول كسر حصل في الباب في ريحة خرجت من جوه وهي ريحة الموت .....حطيت منديل كان معايا علي وشي وشغلت الكشاف الي معايا و دخلت و مجرد ما دخلت فجأة سمعت صرخة ! الصرخة دي كان ممكن تخليني أرجع تاني و أجري و أهرب لاكن أنا مش بعد كل ده و بعد الي وصلتله ده ممكن أرجع ! أنا خلاص أنا نص المشوار تقريبا عملته بعدها نزلت لقيت جثة أخويا

الكف الأبيض زي ما هو لاكن لما صلت عليه الكشاف .....التراب و الوقت خلا الكف مش أبيض يعني تمام بقي لونه شويه رمادي . جسم أخويا أنا عرفه لاكن الجسم الي أنا شفته كان منفوخ شويه عن جسم أخويا تفاصيل طبعا كلنا هنمر بيها و ده العادي لأي واحد بيموت بدأت أحاول أشيل جثة أخويا لاكنها كان ثقيلة . مسكته من رجليه و بدأت أجره علي الأرض عشان أخرجه بره و تقولي مفيش حد جنب المقابر هقلك حظي مفيش و شديته و مشيت بيه لحد ما وصلت بره القبر و قربت العربية علي قد ما أقدر و قدرت في الأخر أشيله و حطيته علي الكنبة الي وره ( الكنبة الخلفية ) . و سوقت العربية و أنا ماشي بيه شفت الكائنات السوداء أو الكائنات الهولامية و الخيالية وقفه كلها أمام القبر . لا بتتحرك ولا بتعمل أي حاجه ! واقفين بيرقبوني عارف الي هما يقولولي أنت أيه الي أنت هببته ده ؟! . رميت طبعا كل ده وراء ظهري و أتصلت علي الدكتور رضوان و قلتله أنا نص ساعه بالظبط أن شاء الله و هكون عندك .

قال لي : أنت جبت الجثة فعلا . قلتله : أيوه جبتها قال لي خلاص أنا مستنيك . وببصة سريعة في مراية العربية لقيت فجأااااة..... جثة أخويا قعده ! . يعني أيه؟! أنا لما حطيت الجثة علي الكنبة الي وره كنت منيمها ! لاكني لقيت واحد ده ولا مقطع الكفن و لا حاجه عشان متتخيلوش حجات محصلتش هو كل الموضوع و ما فيه أن الكف بالجثة قاعد أتلفيت بسرعة ورايا لقيت كل حاجه زي ما هي و الجثة نايمة و مفيش حاجه من الي شفتها في المرايا  و لاكن الطريق لبيت رضوان مكنش طويل بالشكل ده ؟! فضلت سايق سايق لحد ما وصلت فتحلي الباب و كان لابس جلابية غريبة شويه و لونها أخضر مكتوب عليها حروف و رسومات معرفتش أخبي أستغرابي فقال لي : هي دي الحجات الي بيحضر بيها لازم أبقي لابس الحجات دي عشان أحصم نفسي ... فين جثة أخوك ؟

قلتله هي في العربية لاكن أنا مش هعرف أطلع بيها السلم لوحدي قالي تعاله . نزلنا شلنا الجثة مع بعض قلتله أنا لسه خايف من سكان العمارة قالي يبني بيجولي هنا كتير محدش هنا هيعطرد الناس عارفة أني ياما عملت قلتله يعني أنت بتصحي الميتين قالي كلوا بأمر الله .  شلنا الجثة و نزلنا بدروم عنده تحت الأرض البدروم عبارة عن غرفة واسعه مفهاش أي عفش ولا أي حاجه و الأرضية سوداء و فيها لمعه أنا بوصفلكم المشهد بالظبط رضوان راسم دائرة بالتباشير الأبيض و الأحمر في الأرض و كاتب جواها أرقام و حروف متفرقش كتير عن الي مرسوم علي الجلبية الخضراء بتعته ! حطينا الجثة و جاب مسامير و دقها حولين داير ما يدور الجثة و كل ده طبعا كان في الدائرة الي هو رسمها قلي من فضلك أرجع دلوقتي ورا و أقف بعيد رجعت فعلا لورا و هو واقف بالظبط علي حرف الدائرة و هو ماسك كتاب و بدأ يقرأ منه .

أنا فاكر كويس الي هو قاله ( توكلوا يا خدام ملوك الجن السبعة بحق عاصود و ناصور و شمهون توكلوا يا خدام ملوك الجن السبعه بحق عاصود و ناصور و شمهون توكلوا يا خدام ملوك الجن السبعة بحق عاصود و ناصور و شمهون ) دكان مش بيقولها براحه ده كان بيزعق جدااا و كرر الجملة دي كتير كتير كتير و في لحظة لمحت دراع أخويا بيتحرك حركة خفيفة جدا و لاكني شفتها. جـــــــري رضوان و فك الكفن من علي وش أخويا ورجع تاني يكرر التلصم و الجملة الي بيقلها و صوت زي زمجرة أو صوت زن بيخرج من الكفن و نفس الخيالات و الظلال الي شفتها في الترب شفتها في الغرفة دلوقتي يجوا من الحيطان معرفش مصدرهم أيه ! لاكن كلهم كانوا بيظهروا من الحيطان و كلهم كانوا عمالين يجوا و يقفوا حولين جثة أخويا. أنا كل ده فاهم أن ده عادي وأن رضوان ده شغله و فاهم هو بيعمل أيه لاكن بصة بسيطة و سريعة علي وش رضوان و التوتر الي شفته علي وشه خلاني أنا كمان أخاف .

فجأااااااة أخويا قام قعد ... أيوه قعد و ربع جوه الدائرة عنيه كانت بيضاء تماما ممسوحه و وشه منفوخ و أزرق و أنا واقف بعيد زي ما أنا و بقول لرضوان هو الي بيحصل ده الصح ولا أيه ؟!! و هو مابيردش خاااالص و بدأ صوت الزن الي كان بيطلع من أخويا يزيد و يعلي لا ميط للبشر بصله في اللحظة دي لقيت رضوان كان بيتلفت و بيقولي أنا أسف هو تقريبا الي حضر هنا ده مش أخوك أنا قلت الي بقوله كل مره لاكن في حاجه يا أستاذ غريبة حصلت قلتله هو أيه الي حصل غريب ؟! أنا مش فاهم ! أمل مين ده ؟ . لقيت أخويا وقف في الدائرة و لف رأسه بدرجة 180 و بصلي و أبتسم أبتسامه كلها شر و لما أبتسم سنانه أتكشفت سنانه كلها سوداء في اللحظة دي رضوان لقيته بيقولي أجـــــــــــــــــري أهــــــــــرب و جري رضوان و سبني و أنا واقف مش عارف أعمل أيه ! من ضمن الحجات الي كان رضوان مجهزها للتلاصم الي هيعملها أو الي معرفش يعملها كان جايب حاجه لمبة من بتوع زمان الي هي لمباط الجاز الي فيها الكيروسين الي بتولع عشان تقريبا هو مش عاوز ينور كهرباء او يشغل كهرباء أو حاجه  لقيت  أخويا بيتحرك و جي نحيتي هو مخرجش من الدائرة لاكن حركته كانت واضح جداا أنها نحيتي من غير تفكير شلت اللمبة بتاعت الجاز ورمتها عليه و هي مولعه و النار مسكت في الجثة و الجثة بدأت تتحرك و يطلع منها أصوات صراخ كتير جدااا و هي مولعه في اللحظة دي خرجت أجــــــــــري أنا من البدروم و أنا حاسس أن كل مصايب الدنيا  و الأخرة بتجري ورايا و لقيت رضوان واقف ورا البدروم بيقلي أنت أتأخرت لــــــــــــــــــيه

يلاااا أقفل قلتله أقفل أيه قالي هنقفل عليه جوه قفلنه فعلا باب البدروم و سمعنا خبط علي الباب و كأن في مليون واحد واقف وراه الباب بيخبطوا ده غير السويط و الصرخات المرعبة و المفزعه الي كانت خرجه من وراه الباب فضلت الصرخات و صوت النار وهي بتاكل فيها و بتاكل في جسم أخويا لمدة طويلة و بعدها كل حاجه سكتت !! و أحنا واقفين أحنا الأثنين بره بنبص لبعض قلتله طب هنعمل أيه في جثة أخويا ؟؟ قالي مش هنعمل حاجه أنا هجيب طوب وأسد الباب ده و مش هندخل الحته دي تاني قولتله طب أنت لما أنت مبتعرفش تعمل الحكاية دي بتقولي أن أنت عملتها لـــــــــــــــيه قالي أنا كنت بجرب و أنا قبل كده يعني حضرت و كان واحد ميت و خليته روحه تيجي عند حد صاحي قلتله يعني معملتش ده أصلا قبل كده ؟ قالي لا هو يبني مفيش حد يقدر يصحي الميتين بس يعني أنا كنت قريت في المجال ده كتير و محدش طلب مني الحكاية دي فقولت أنت طلبتها فهحاول أسعدك هو أنا غلطان أن أنا حاولت أسعدك يعني ؟!!!!!

كان يوم منيل يوم ما فكرت أن أعمل العملة السوداء دي قالي دلوقتي أنت تجري و أهرب ترجع بيتك و محدش هيعرف حاجه و أنت القبر الي سرقت منه قلتله متكسر و هيعرفوا أن الجثة أتسرقت قالي طبيعي ما هو عادي الجثة سرقوها مش أحنا يعني هو في حد يسرق جثة أخوه ؟ و ليك عليه أني مش هقول و لاهجيب سيرة لحد.... و فعلا مشيت و سبته و عده يوم والثاني و الثالث ولا حد حتي كلمني قلي جثة أخوك أتسرقت ! الفضول قتلني عاوز أعرف أيه الي حصل ؟! ... رحت المقابر بس رحتها المرة دي بالنهار لقيت راجل توربي واقف قالي أنت داخل لمين يا أبني ؟ قلتله لفولان الترب بتعتنا قلي أه أتفضل أتفضل قلتله هو في حاجه ولا أيه ؟! قالي هو أنا قلت حاجه ؟ أنت في حاجه ؟؟؟؟؟؟ قلتله لا مفيش حاجه أنا جي أقرأ الفاتحة لأخويا و همشي قال مش عايزني أدخل هو أنت الي هتقولي أدخل و لا مدخلش ؟! أتفضل 

...روحت عند القبر لقيت كل حاجه سليمة بس كان في أثار لأسمنت و جبس وحجات كده موجوده معناه أن في حد حاول يداري الي حصل ! الله أعلم الراجل التوربي بقي خاف من المسؤلية فعمل كده ولا أيه الله أعلم أنا الي هممني أن الموضوع خلاص محدش هيعرفوا بس في مشوار تاني لازم أروحه طبعا أنتوا عرفين مين ؟؟ .... رضوان .. رحت عنده و فضلت أخبط علي الباب يا دكتور رضوان أفتحلي أنا عاوز حضرتك في حاجه متقلقش أنا جي أطمن عليك بس. فضلت أخبط مرة و أثنين و ..... عشرة مفيش لحد مانا نازل علي السلم لقيت حد رجل عجوز كده و شكله طيب طالع علي السلم قلتله هو دكتور رضوان فين أنا قريبه من بعيد و جي عاوز أزوره يعني قالي يبني دكتور رضوان بقاله كذا يوم لقوا ميت محروق في بيته قلتله ميت محروق !!!  قالي أه محروق و لقوا جسمه منفوخ زي ما يكون أتحرق و هو جثة و عدي عليها وقت ! قلتله لا أنت حضرتك بت... قالي والله يبني ما بكدب عليك ده حتي الشرطة عوزه تعرف له أرايب ولا حاجه عشان يسألوهم ... تعاله نرحلهم قلتله لا أنا ولا قريبه ولا أعرفه و طلعت أجــــــــري

و نزلت الفضول برده خلاني بعد ما مشيت في الشارع شويه أرجع عاوز أبص علي البدروم رحت لقيت البدروم الباب موجود ! و مفيش حاطة أتبنت ولا أي حاجه ! بمد أيدي علي المقبض و الأكرة بتاعت الباب عشان أفتحت لقيته أتفتح ! دخلت لقيت الأرض السوداء زي ما هي الرسمة مرسومه في الأرض زي ما هي و مفيش أثر لأي حاجه أتحرقت ! لفيت لورا عشان أرجع لقيت أخويـــــــــــــأ  ورايا واقف بنفس شكله المرعب و المخيف الي شفته بيه قبل كده واقف يبصلي ده أذا كان فعلا أخويا أتحركت من الغرفة و رجعت البيت و باليل صحيت من النوم علي صوت خطوات حد ماشي في الطرقة و صوت حد بينادي عليا بأسمي و بيقولي أنا رجعت يا وائل مش أنت كنت عايزني أرجع؟ أنا رجعت أنا رجعت  وصوت حاجه بتتكسر فضلت يوميها قاعد علي السرير لحد الصبح .

موقع رعب
موقع رعب عربي 
موقع مشاهدة قصص رعب 
قصص مرعبة
مواقع رعب مخيفة
أعلان
الاسمبريد إلكترونيرسالة